فوائد

حبوب الطلـــــع- البروفسور محمد سعيد علي السراج / السودان

Bee_Pollen__41793_zoom Pollen-Spoon

تعتبر حبوب اللقاح أو غبار الطلع أو خبز النحل أهم مادة ينتجها النحل حيث تجمعها النحلات من الزهور خلال تجوالها بينها لجمع الرحيق ثم تخلطها بالرحيق و تنقلها للخلية حيث تتغذّى عليها الملكة لإمداد الغدد التي تفرز الغذاء الملكي والهرمونات و الانزيمات والخمائر، و تتغذّى عليها شغالات النحل لكي تكتمل حياتها فهي مصدر للبروتين لها، لذلك تسمّى خبز النحل، و تختلف أنواعها و ألوانها باختلاف المصدر النباتي.. وتعتبر حبوب اللقاح التي يجمعها النحل مصدرا رئيسيا لأهم مكوّنات الغذاء و العلاج فيما تخرج من بطون النحل، وقد ثبت حديثا أن حبوب اللقاح نفسها تحتفظ بخواصها الغذائية والعلاجية المميّزة لها و قد بدئ في استعمال حبوب اللقاح التي يجمعها النحل كغذاء مركّز للفيتامينات والأحماض الآمينية و الأملاح المعدنية ثم استعملت كعلاج للكثير من الأمراض.

و تُعرض الآن بجميع دول العالم للأغراض العلاجية مستحضرات من حبوب اللقاح حيث أمكن تعريف أكثر من 50 مادة فعّالة في حبوب اللقاح لها تأثير واسع جدا في الـتأثير على الكثير من الأمراض .

و حبوب اللقاح غنية بمركبات الفيتو ( Phyto chemicals) صيحة العصر و التي تفوق في الأهمية و التأثير كل من الفيتامينات و المعادن حيث أنها ترفع كفاءة الجهاز المناعي، مضاد للأكسدة، مضاد للسموم، مضادة ومانعة للأورام ومن أمثلة مواد الفيتو بحبوب اللقاح الكاروتين، الكلوروفيل، التانينات…

الخصائص الفارماكولوجية لحبوب اللقاح :

  • حبوب اللقاح تقوي الجسم و تحميه كالمضادات الحيوية و تعطي الطمأنينة و السعادة والأمل و تقوي الجهاز العصبي و تزيد من نمو الاطفال تحمي القلب وتعالج الشرايين وتعالج فقر الدم.
  • تحسين القدرة الانجابية و القضاء على الاجهاد
  • تقوية الكبد و حجز السميات و حماية الكبد من التليّف و التلف لاحتوائها على حمض الجلوتاميك
  • منع التوتر العصبي وأمراض البروستاتا
  • تحسين القدرة على الانجاب و القضاء على الاجهاد و ازلة جميع الاعراض اثناء فترة الدورة الشهرية .
  • يقوي اجسام الاطفال و الشباب و الكبار و يمدهم بالفيتامينات والانزيمات والعناصر المعدنية الهامة
  • علاج البواسير و ضعف الاوردة و الشعيرات الدموية لاحتوائها على بروتين بيوفلافينودات
  • منع ترسب الدهون الزائدة بالجسم ومنع ترسب الدهون بالكبد و ازلة الكلستيرول
  • اعادة بناء وتقوية جهاز المناعة لاحتوائها على فلافونويد، حمض السيناميك
  • علاج امراض الشيخوخة وفقر الدم زيادة مقاومة الجسم للنزلات الشعبية والانفلوانزا
  • تساعد على فتح شهية الانسان وتنظيم عملية التحويل الغذائي بالجسم
  • علاج التهاب البواسير ومفيد لصحة النساء الحوامل و الاجنة
  • الوقاية من تأثير الاشعاع على الجسم و الدم لذلك تستخدم كعلاج لحامين الكهرباء و الارجون و فنيين الاشعة و العاملين على اجهزة الكمبيوتر حيث انها تقوم باختزال اثار الاشعة الضارة من الاجهزة لاجسامهم حتى لا يتعرضون للاصابة بالخلايا السرطانية بالدم او العقم .
  • مفيد للمرضى الخضعين لعلاج الادوية المشعة حيث ان حبوب اللقاح تختزل اثار الاشعاع على الدم و الجسم، مفيد للمرضى المعرضين للكشف الدوري بالاشعة .
  • علاج الجروح و تجديد الجلد المحترق .
  • علاج التهاب الامعاء الدقيقة و زيادة كرات الدم الحمراء و رفع نسبة الهيموجلوبين – علاج امراض نقص الحديد الذي يسبب الارهاق و الصداع وتشقق الاظافر وزيادة القابلية للعدوى خاصة البرد
  • اضافة حبوب اللقاح للعسل علاج امراض الجهاز التنفسي
  • يضاف العسل الى حبوب اللقاح لعلاج فيروسات الكبد
  • اضافة حبوب اللقاح الى العسل و غذاء الملكات و البروبليس مفيد لعلاج مرض الايدز.

 

الغذاء الملكي

royal jelly

هو عبارة عن الإفراز الغددي الذي تتغذى عليه يرقات النحل حديثة السن وحتى اليوم الثالث من عمرها وذلك في حالة العاملات أو الذكور وطول فترة العمر اليرقي ليرقات الملكات كما تتغذى عليه ملكات النحل طوال فترة حياتها.

استرعى انتباه الكثير من المشتغلين بالنحالة وغيرهم الأثر الكبير لنوع الغذاء وكميته (الغذاء الملكي) في تحديد نوع النحل الناتج من البيض المخصّب إذا كانت أنثى كاملة التكوين (ملكة) أو غير كاملة (عاملة).

يحتوي الغذاء الملكي في المتوسط على 66.5% رطوبة و12.3 % بروتين و5.4 % دهون و12.4 % كربوهيدرات و 0.8% رماد و 2.8% مواد غير معروفة. ويحتوي غذاء الملكات أيضا على مجموعة فيتامينات ب المركبة ويعتبر من أغني المصادر الطبيعية لحامض البانتوثنيك وكذلك فيتامينات أ، د، ه بكميات أقل، كما يحتوي الغذاء الملكي على عشرون حامض آميني اهمها: الآلانين- الارجنين- الاسبارتيك- السستين- الجلوتاميك- الجليسين- الهستدين – الايزولبسين- السيوثين- الفينيل الانين- برولين – السيرين – كورين – تربتوفين – تيروسين – الغالين.

كما يحتوي علي حامض عضوي باسم 10-hydroxy-trans-2 enoic acid واليه ترجع خاصية المضاد الحيوي، كما يحتوي الغذاء الملكي علي مادة الاستيل كولين وعلي كثير من الانزيمات.

يحفظ الغذاء الملكي في الثلاجة (تجميد) أو يحفظ بالعسل والنسبة الملائمة للاستعمال اسم من الغذاء الملكي في 100 سم3 من العسل على أن يكون الخلط متجانسا ويحفظ هذا الخليط على درجة من 8-10 درجة مئوية.

يُؤخذ الغذاء الملكي عادة قبل الإفطار على حالته الخام بمعدل 10-40 ملجرام يومياً أو مخلوط مع العسل بالنسبة السابقة 1/100 بمعدل معلقة صغيرة تستحلب تحت اللسان، كما يمكن خلط الغذاء الملكي بكريمات التجميل والمراهم بنسبة 3 في الألف ومن مزاياه أنه يعيد الشباب إلى خلايا البشرة ويمحو التجاعيد ويفيد في علاج بعض الأمراض الجلدية.

الفوائد الطبية لغذاء الملكات

  • يمتاز الغذاء الملكي بسرعة قتله أنواع كثيرة من البكتريا وقد تتفوق على أقوي المضادات الحيوية عند اختباره معها على مزارع قياسية لذا استغل ذلك في عمل كريمات التجميل.
  • يفيد الغذاء الملكي في علاج اضطرابات الأعصاب.
  • علاج جيد لضعف النمو العصبي.
  • مفيد في علاج قرحة الاثني عشر.
  • مفيد في علاج فقدان الشهية.
  • جيد جدا في علاج مرضى السكري ويخفّض نسبة السكر في الدم بمعدل 30%.
  • يعالج الكثير من أمراض الكبد.
  • يدخل في علاج أمراض النساء في فترة النقاهة بعد الولادة وفترة المراهقة ولانتظام الدورة الشهرية.
  • منشّط للذهن والتفكير.
  • يفيد في علاج حالات العقم الناتج عن نقص الحيوية في الحيوانات المنوية لاحتوائه على هرمون التستستيرون.
  • مانع للإصابة بتصلب الشرايين.
  • علاج لشلل الأطفال المبكر وشلل الكبار المفاجئ.
  • علاج لأمراض الشيخوخة والتهاب البرستاتة.
  • علاج للعصب البصري.
  • يقلل الإصابة بالسرطان.
  • مانع لاصابة بسقوط الشعر.
  • مانع لامراض المعوية.

 

صمغ النحل

p1090328

صمغ النحل مادة غرائية يجمعها النحل من براعم بعض الأشجار ليغطي بها الاسطح الداخلية لمسكنه ويحنط بها الاجسام الميتة التي تغزوه وبذلك يمنع تعفنها، وصمغ النحل مادة لزجة تختلف في لونها من الاصفر إلى البني الغامق بحسب عمرها ومصدرها، لها رائحة عطرية وتنصهر على درجة حرارة 150 فهرنهايت.

يذوب صمغ النحل في الكحول والايثر والكلوروفورم ويصعب التخلّص منه إذا التصق بجلد أو ملابس ، يكون صمغ النحل هشا وقابل للكسر في حالته الباردة لزجا إذا تم تدفئته.

كمادة طبيعية يتكون صمغ النحل من مجموعة مواد معقدة يصعب استخلاصها أو فصلها من بعضها ولكن بصفة عامة يتكون صمغ النحل من نحو 55% مواد غروية وبلسم و30% شمع و10% زيوت ايثرية و5% حبوب لقاح.

العكبر هو مادة مقوّية مطهرة ومضاد حيوي طبيعي يعمل على تقوية جهاز المناعـة بالجسم ويساعده في مقاومة العلـل والأمراض وبالتالي الحفاظ على حيوية الجسم وسلامـــة أعضائه.  وفي الوقت الذي يعمل فيه على قتل البكتيريا الضارة فإنه لا يتعرض لتلك البكتيريا المفيدة، وهذه الخاصية لا تجدها في المضادات الحيوية الصناعية التي تقضي على كافة أنواع البكتيريا دون تمييز ويعتبر واحد من الأطعمة الغذائية الجديدة التي تساعد على مقاومة الشيخوخة وأمراض القلب وأمراض الجلد والمعدة والأمعاء والقولون والسرطـــان، أما عن السرطان فإنّه تساعد على الحد من مرض السرطان .

ففي عام 1988 استطاع البروفيسور “ماتسينو” من معهد أبحاث السرطان بجامعة كولمبيا بنيويورك كشف العديد من المركبات المعزولة من العكبـر البرازيلى لها تأثير قاتل للسرطان.

الزّنجبيلْ

37f08b26-0059-425d-94c0-57bb2856badc_zps5553e48d

من أهم الطرق التي تُستخدم لتقليل آلام العضلات والقضاء على الوهن أخذ حمام زنجبيل دافئ، بوضع ثلاث أو أربع ملاعق من مسحوق جذور الزنجبيل في قدر وملؤها بالماء، ثم غليّها، وتركها لمدة 15 دقيقة. ثم يصفّى المزيج، ويضاف إلى ماء المغطس ، ويُنصح بالمكوث فيه لمدة لا تزيد عن 25 دقيقة، كما يُنصح بشرب الماء قبل ذلك وبعده، لأن الزنجبيل يُخرج كمّية من السوائل من الجسم محمّلة ببعض المواد الضارة. ويقول بعض ممّن جرب هذه الطريقة إنها تقضي على الزكام، وهناك من جرب حمام الزنجبيل للقدمين، وذكر أن ذلك يهدئ الصداع.

عسل النحل…علاج لأمراض الجهاز التنفسي بقلم بروفسير/ محمد سعيد علي السراج

miel3

يستفاد من العسل في علاج أمراض الجهاز التنفسي وخاصة حالات جفاف الأغشية المخاطية للحنجرة والبلعوم وذلك عن طريق الاستنشاق من محلول مكون من 10% من العسل في الماء وبواسطة رشاش خاص يستنشق من المحلول في جلسات متتابعة كل منها 5 دقائق وقد أكد الطبيب الروسي كيزلستين عندما قدم تقريرا عن شفاء حالة مريض كان يشكو ثلاث سنوات من جفاف الحلق وشعور مستمر بالرغبة في التنخع، وقد إتضح من تشخيص حالته أن الغشاء المخاطي للجزء الخلفي من سطح البلعوم جاف ومغطي بطبقة كثيفة من الصديد ومثل ذلك في الحنجرة وبعد عشر جلسات استنشاق اختفى الشعور بالجفاف وعاد للغشاء المخاطي لزوجته وتوقف عن إفراز الصديد وينصح بعض الأطباء باستعمال العسل مع اللبن الدافئ ( الحليب) في علاج الزكام، وقد نصح الدكتور هيوتويج باستعمال 100 غرام من العسل مع عصير ليمونة واحدة لعلاج الزكام، أما الدكتور اورتل فنصح باستعمال العسل الممزوج بعصير البرسيم الدافئ.

بروفسير/ محمد سعيد علي السراج

ما الذي يميز حليب الإبل؟

couverture lait chameau

لا شك أن جميع أنواع حليب البقر أو الماعز أو الإبل هي أنواع مفيدة لصحة الإنسان. ويقدم تناول أي منها للجسم بروتينات ودهونا ومعادن وفيتامينات وماء، وهي عناصر يحتاجها الجسم. ولكن بلا شك أيضا هناك أنواع أفضل من أنواع أخرى، ولأسباب علمية وبغض النظر عن الطعم والرغبة الشخصية لكل إنسان، فإن لحليب الإبل مميزات تجعله أفضل من حليب البقر الشائع التناول في مناطق العالم كافة.

وبالنسبة إلى حليب الإبل بالذات مقارنة بحليب البقر، فإنه يتميز بالمحتوى العالي من الماء، وبالمحتوى الأعلى من مجموعة من الفيتامينات والمعادن، وبتدني المحتوى من الدهون والكولسترول، وبالنوعية الفريدة من مركبات المناعة.

سمّ النحل..السمّ الذي يشفيك

2850118681_9728872b57_o

بقلم الأستاذة سليمة عجيمي

 

عُرف العلاج بسمّ النحل وتمت ممارسته من مدة في روسيا وتشيكوسلوفاكيا ورومانيا وألمانيا.. حيث أنّه عن طريق اللسع قام الطبيب F. Tertsch سنة 1888 بعلاج 173 حالة مصابة بمرض الروماتيزم، في حين أنّه في سنة 1912 تمكّن طبيب روسي من معالجة  554 حالة مصابة بالروماتيزم. غير أن  هناك بعض الحالات المرضية التى يفلح فيها التداوى بسمّ النحل ويؤتى بنتائج جيّدة ومشهودة منها نذكر:

■ سمّ النحل علاج فعّال في حالات التهاب المفاصل الروماتزمي، وكذلك حالات الروماتويد، فهو يفيد المريض المصاب في تخفيف الآلام عنه، كما أنه يقلّل من الورم الناشئ عن هذا الالتهاب. وفي حالات الروماتويد، فإن العقيدات المصاحبة للمرض تتضاءل في الحجم وتصبح طرية الملمس.

■ سمّ النحل مفيد أيضا في حالات تصلّب الجلد المزمن، حيث لا يجدي نفعا تناول بعض الأدوية الأخرى. وأن حالات الالتهابات المزمنة التي تصيب أجهزة الجسم المختلفة، مثل حالات تقرّح القولون المزمن، وحالات أزمات الربو، فهي تستجيب أيضا لهذا النوع من العلاج، وهذا راجع إلى أن سمّ النحل يقوم بالتأثير على الغدد الصماء في الجسم، ممّا يساعد على إفراز هرمون الكورتيزول الطبيعي، والذي من شأنه أن يقلّل هذه الأنواع من الالتهابات.

■ في حالات الإصابات الحادة والمزمنة: مثل حالات الرضوض التي تحدث بالجلد، إلتواء المفاصل، وتمزّق الأربطة، فكلها تستجيب جيّدا للعلاج بسمّ النحل. وفي هذه الحالة يكون التأثير مضاد موضعي للالتهابات المختلفة، حيث يكون له تأثير مباشر في تحفيز الجسم على عمل المضادات المناعية ضد أنواع البروتينات الخارجية، والتي تعتبر أجسام غريبة على الجسم. كما أن آلام الظهر، وآلام الرقبة المزمنة، يمكن أن تستجيب للتداوي بسمّ النحل.

■ التليّفات أو الندوب الجلدية الناجمة عن الجروح أو ما بعد العمليات الجراحية كلها تستجيب للعلاج بسمّ النحل، حيث تطرّي ومن ثم تذيب الندوب، ولربما تصبح تلك الندوب مساوية لسطح الجلد، أو حتى تتلاشى نهائيا من أثر العلاج. كذلك يستجيب لمثل هذا النوع من العلاج تلك الإلتصاقات الداخلية من أثر العمليات الجراحية، أو إصابة العضلات بالتليّف نتيجة للإصابات المتعدّدة المنشأ.

■ سمّ النحل وأمراض السرطان: أكتشف عام 1995م، مادة جديدة في سمّ النحل لها تأثير فعّال لتسكين الألم، وأنها أقوّى من المورفين بعشرات المرات وسمّوها “أدولين”، وتلك المادة لها خاصية خفض الحرارة تعادل خمسة أضعاف الأسبرين، ويمكن استخدام هذه المادة في حالة السرطان لعلاج الألم الذي ينشأ عنه. ونستطيع أن نجمل أهم الحالات المرضية التي يمكن أن تستفيد من التداوى بسمّ النحل:

– علاج التهاب المفاصل الروماتيزمي.

– علاج الالتهاب العظمي المفصلي.

– علاج مرض تصلّب الجلد.

– علاج التصلّب المتعدد” تصلب الاعصاب”.

–  الربو.

–  القولون التقرّحي

–  الجروح الحادة والمزمنة

– الايدز.

– وقف انتشار الأورام السرطانية.

– خفض درجة حرارة الجسم.

– التهاب الكبد الوبائي.

– الصداع المزمن.

– عرق النسا.

– الملاريا.

– ايقاف الإجهاض المتكرر وتثبيت الحمل.

– الكهرباء الزائدة في المخ.

– إنكسار النظر وضعفه .

– أمراض الجيوب الأنفية.

– التبوّل اللاإرادي عند الأطفال.

– فقر الدم.

بقلم الأستاذة سليمة عجيمي2850118681_9728872b57_o

سمّ النحل- بقلم البروفيسور / محمد سعيد علي السراج

dr

سمّ النحل سائل شفاف، طعمه مر لازع رائحته عطرية وزنه النوعي (1.1313) تفاعله حمضي يجف بسرعة في حرارة الغرفة فاقدا ثلثي وزنه، ويذوب بسرعة في الماء وفي الاحماض العضوية، ويحتوي علي بعض الاحماض العضوية كحامض الارثوفوسفوريك وحامض الهيدروكلوريك وغيرها، ولعل اهم مكوناته من وجهة النظر الدوائية احتوائه علي الهستامين بنسبة 1%، وفوسفات المغنيسيوم الحمضية بنسبة 0.4% من وزنه الجاف كما يحتوي علي نسبة عالية من الاستيل كولين، وللانزيمات في السم اهمية كبيرة اذ يحتوي علي الهيالورنديز والفوسفوليبيز (أ) ويحتوي سم النحل علي العديد من العناصر المعدنية كالنحاس والكالسيوم والكبريت والفوسفور وغيره، كذلك يحتوي علي زيوت طيارة، ومواد بروتينية اهمها الملتين، وقد اكد العلماء احتوائه علي الابامين الذي يبدي فعلا مهيجا قويا للجهاز العصبي مؤديا لظهور اختلاجات.

وقد تمكن العالم هابرمان ومعاونوه من عزل مكونات هامة من سم النحل معظمها من الاحماض الامينية:

  • الملتين ويشكل نحو 50% من وزن السم الجاف ويتكون من 26 حامض اميني.
  • الابامين ويشكل 3% من وزن السم الجاف ويتكون من 18 حامض اميني.
  • مركبات بولي ببتايد لم يعرف اهميتها الدوائية.
  • انزيم الفوسفوليبيز (أ) الذي يشكل 14% من وزن السم الجاف وهو يثبط فعل الترومبوكيناز ويقوي الفعل المضاد للتخثر الذي يلكه السم.
  • انزيم الهيالورنديز يكون 20% من وزن السم الجاف.
  • الهستامين ويشكل 1% من وزن السم الجاف ويعتبر اهم مكوناته من وجهة نظر العديد من الاختصاصيين الذين درسوا سم النحل.

واستنادا علي الطيف الدوائي الواسع لمكونات السم لا يوجد عضو في البدن ولا تفاعل بيولوجي الا ويتدخل فيه سم النحل.

ماذا يعالج سمّ النحل؟

سمّ النحل علاج خاص لحمى الروماتزمية الحقيقية «أما الأشخاص الذين يعانون من التهاب المفاصل الناتج عن أمراض الزهري أو السل فإن سمّ النحل يؤدي إلى فعل خطير لديهم».

يشفي السمّ من حالات إلتهاب الأعصاب وآلامها وعرق النساء وكذلك الآلام الناتجة عن رفع الأحمال الثقيلة. كما يفيد في بعض الأمراض الجلدية مثل الطفح الدملي والصدفية والثعلبة والبهاق والحروق وغيرها. استعمل سمّ النحل في علاج التهاب العصب الوركي الفخذي وأعصاب الوجه. واستعمل في علاج بعض امراض العيون مثل التهاب القزحية والتهاب الجسم الهدبي.

يوسّع الأوعية الدموية ويحسّن من ورود الدم إلى الأنسجة فيزيد من تغذيتها.+àϺϦϺ +èϦϺ+äϼ Ϧ+à+æ Ϻ+ä+åÏ¡+äσ

يفيد في علاج الغدة الدرقية المصحوبة بجحوظ العينين. يخفض من نسبة الكولسترول في الدم ويخفض من ضغط الدم.

اثبت العلماء أيضا أنه يعالج الصرع والتهاب الثدي و الألم المزمن وانخفاض لزوجة الدم والقلق والتهاب العضلات والتهاب الأوردة التجلطي والتصلب الدماغي المتعدّد والتهاب المياه بين المفاصل والسرطانات والصداع النصفي وارتخاء الشعيرات الدموية و الأوردة والتهاب الأنف والتهاب الأعصاب والقرحة والتهابات ما قبل الدورة الشهرية وإصابة الأربطة ووجع الحلق وتنشيط جهاز المناعة وانخفاض نسبة الكولسترول في الدم وتقرح الشرايين والتهاب الأذن والالتهاب داخل المفاصل، وآلام العضلات مابين الضلوع والجروح بطيئة الالتئام والازمة..

البروفسور محمد سعيد علي السراج